اخبار الكلية

22 مارس, 2012 12:00:00 ص
الطيطي يسطو على فكر كويران.. فضيحة مدوية كتاب الدكتور/عبدالوهاب كويران يتعرض للسطو وإنتهاك حقوق الملكية الفكرية والنشر




في فضيحة مدوية اكتشفت مؤخراً عملية سطو تعرض لها كتاب الدكتور/عبدالوهاب عوض كويران الأستاذ والباحث الجامعي بجامعة عدن والخبير الدولي المعروف في طرائق التدريس وبرامج التطوير الأكاديمي، حيث قام أحد الأساتذة العرب بأخذ صفحات بل وفصول كاملة من كتاب الدكتور/كويران ولصقها بكتابه بالنص على إنها نتاج فكره وجهده العلمي دون مراعاة للأمانة العلمية والقيم الأخلاقية والأكاديمية.



فقد تضمن كتاب هذا الفاعل (الدكتور محمد حمد الطيطي) وحدتين دراسيتين كاملتين وأجزاء أخرى من وحدات دراسية أخرى نقلها حرفيا بما فيها الجداول والرسوم والجرافيك من كتاب جامعي معتمد في كليات التربية جامعة عدن: "مدخل إلى طرائق التدريس"، لمؤلفه أ.د/عبد الوهاب عوض كويران، صادر عن دار جامعة عدن للطباعة والنشر في عام 1996م، وصدرت منه بعد ذلك أربع طبعات جديدة في الأعوام، 2000م (الطبعة الثالثة) (دار الكتاب الجامعي – العين، الإمارات العربية المتحدة)، والطبعة الثانية 1998م، والرابعة 2004م والخامسة 2010م من إصدار دار جامعة عدن للطباعة والنشر.

فقد أصدرت دار المسيرة للنشر والتوزيع والطباعة. عمان الأردن في العام 2002م، كتابا بعنوان "الدراسات الاجتماعية: طبيعتها وأهدافها وطرائق تدريسها" للدكتور/محمد حمد الطيطي. 



ومن المحزن المضحك أن دار المسيرة بالأردن للنشر والتوزيع والطباعة أوردت في صفحة (2) من الكتاب تحذيراً " يحظر طبع أو تصوير أو ترجمة أو إعادة طبع أو تصوير أو ترجمة أو إعادة تنضيد الكتاب .. الخ إلا بموافقة الناشر خطيا".

فيالها من مفارقة عجيبة، حيث تحظر دار المسيرة استيلاء الآخرين على ملكيتها الفكرية، بينما تسمح لنفسها السطو على الملكية الفكرية للآخرين، فإذا لم تستح فافعل ما تشاء.

1.  عملت دار المسيرة للنشر والتوزيع والطباعة على طباعة ونشر كتاب الدراسات الاجتماعية: طبيعتها وأهدافها وطرائق تدريسها للدكتور محمد حمد الطيطي، والذي يتضمن وحدتين دراسيتين كاملتين وأجزاء أخرى من وحدات دراسية أخرى نقلها حرفيا بما فيها الجداول والرسوم والجرافيك من كتاب جامعي معتمد في كليات التربية جامعة عدن: مدخل إلى طرائق التدريس، لمؤلفه أ.د. عبد الوهاب عوض كويران، صادر عن دار جامعة عدن للطباعة والنشر في عام 1996م، وصدرت منه بعد ذلك أربع طبعات جديدة في الأعوام، 2000م (الطبعة الثالثة) (دار الكتاب الجامعي – العين، الإمارات العربية المتحدة)، والطبعة الثانية 1998م، والرابعة 2004م والخامسة 2010م من إصدار دار جامعة عدن للطباعة والنشر.

2.  لم يشر مؤلف كتاب الدراسات الاجتماعية: طبيعتها وأهدافها وطرائق تدريسها المذكور أعلاه في متن الكتاب إلى المرجع الذي استل منه تلك الوحدات الدراسية، على الرغم من أنه قد أشار إلى المراجع المثبتة في كتاب مدخل إلى طرائق التدريس الذي استل منه الوحدات الدراسية، ولكنه لم يذكرها في قائمة المراجع في نهاية كتابه.

3.  لذلك فإذا اقتبس أي قارئ أو باحث عبارة أو فقرة أو فكره من كتاب الدراسات الاجتماعية: طبيعتها وأهدافها وطرائق تدريسها فإنه سينسبها لمؤلفه الدكتور الطيطي، وهو ما يعد سطوا وتعديا فاضحا للحقوق الفكرية لمؤلف الكتاب: مدخل إلى طرائق التدريس لمؤلفه أ.د. عبد الوهاب عوض كويران، ومخالفة قانونية لحقوق الطباعة والنشر لدار جامعة عدن للطباعة والنشر.

4.  وبموجب قواعد النشر في دار جامعة عدن للطباعة والنشر الموضحة في صفحة (2) من كتاب مدخل إلى طرائق التدريس، فإنه عدا حالات الاقتباس العادية فإنه لا يسمح بإنتاج أو نشر أو نسخ أو تصوير أو ترجمة أي جزء من الكتاب بأي شكل أو وسيلة إلا بإذن مكتوب من المؤلف والناشر، الأمر الذي خالفه مؤلف كتاب الدراسات الاجتماعية: طبيعتها وأهدافها وطرائق تدريسها، ودار المسيرة للنشر والتوزيع والطباعة التي عملت على نشر الكتاب.

•  وفيما يأتي توضيح بالوحدات الدراسية التي قام الدكتور الطيطي بنسخها كليا أو جزئيا من كتاب مدخل إلى طرائق التدريس:

5.  الفصل الرابع، تخطيط الدروس (صفحة 73) في كتاب الطيطي منقولة حرفيا بما فيها الجداول والجرافيك من ((الوحدة السابعة)) كتاب مدخل إلى طرائق التدريس ( من ص 259 إلى ص 260) في الطبعة الثالثة، عام 2000م.

6.  الفصل السادس، تحضير الوحدة الدراسية في كتاب الطيطي من (ص 107 إلى ص 119) منقولة حرفيا من ((الوحدة السابعة أيضا)) كتاب مدخل إلى طرائق التدريس من(ص 264 إلى ص 273)، وصفحات الرسوم والجرافيك (من ص 288 إلى ص 293) في الطبعة الثالثة، عام 2000م.

7.  الفصل الثامن، طرائق التدريس في كتاب الطيطي (من صفحة 155 إلى 161)  منقولة حرفيا من ((الوحدة الرابعة)) كتاب مدخل إلى طرائق التدريس (من ص 111 إلى ص 117)، في الطبعة الثالثة، عام 2000م.

8.  الفصل الثامن، طرائق التدريس في كتاب الطيطي (من صفحة 155 إلى 156)  منقولة حرفيا من ((الوحدة الأولى: تعريق طرائق التدريس)) كتاب مدخل إلى طرائق التدريس (ص 23)، في الطبعة الثالثة، عام 2000م.

9.  الفصل الثامن، طرائق التدريس في كتاب الطيطي (من صفحة 162 إلى ص 197) منقولة حرفيا من ((الوحدة الرابعة)) كتاب مدخل إلى طرائق التدريس (من ص 130 إلى ص 175)، في الطبعة الثالثة، عام 2000م.

أن الكاتب وجامعة عدن يحتفظان بحقهما القانوني في مقاضاة دار المسيرة للنشر والتوزيع والطباعة بالأردن، والدكتور محمد حمد الطيطي مؤلف كتاب "الدراسات الاجتماعية: طبيعتها وأهدافها وطرائق تدريسها" لمخالفة حقوق الطباعة والنشر لدار جامعة عدن للطباعة والنشر، وكذا للتقاليد الأكاديمية والأمانة العلمية.





رأيكم يهــمنا

.