اخبار الكلية

07 مايو, 2012 12:00:00 ص
الدكتورة/مهجت الدبعي توقع مذكرة للتفاهم مع كلية طب الأسنان بجامعة الملك سعود، وتلقي محاضرة قيمة عن تطورات علم الشفة الارنبية

- جامعة عدن تحصل على مقاعد لطلاب الامتياز والدكتوراه والماجستير

- جامعة عدن تدرب أساتذة وطلاب قسم صحة الفم الوقائي بجامعة الملك سعود

 




أشاد الدكتور/خالد الوزان عميد كلية الطب بجامعة الملك سعود بمدينة جدة بالملكة العربية السعودية اليوم بمستوى خريجي كلية طب الأسنان بجامعة عدن - (المتواجدين حاليًا في برنامج سنة الامتياز في جامعة الملك سعود) - بمستواهم العلمي العالي والأخلاقي.



وأثنى في تصريح خاص على الدور الكبير الذي تقوم به عمادة كلية طب الأسنان بجامعة عدن وأساتذتها في تطوير قدرات الطلاب وتأهيلهم أكاديمياً وخاصة في مجال البحث العلمي الميداني.

وأوضح الدكتور/خالد الوزان إنه لمس جدية وتفوق الطلاب المبتعثين من كلية طب الأسنان بجامعة عدن الذين يطبقون حالياً ضمن سنة الامتياز بجامعة الملك سعود.



وأكد أن طلاب جامعة عدن المبتعثين استطاعوا أن يحققوا نتائج علمية عالية ويثبتوا جدارتهم خلال مشاركاتهم بالفعاليات العلمية التي أقامتها جامعة الملك سعود في مجال طب الأسنان.

وكانت الدكتورة/مهجت أحمد عبده الدبعي عميدة كلية طب الأسنان بجامعة عدن قد وقعت مع الدكتور/خالد الوزان عميد كلية الطب بجامعة الملك سعود بمدينة جدة بالملكة العربية السعودية على مذكرة للتفاهم الأكاديمي بين كليتي طب الأسنان بجامعتي عدن والملك سعود، وذلك خلال زيارة وفد جامعة عدن لجامعة الملك سعود الأسبوع الفارط.



وحصلت كلية طب الأسنان بجامعة عدن بموجب المذكرة التي وقعت بين الطرفين على ثلاثة مقاعد سنويًا لطلاب سنة الامتياز على أن يتم مواصلة تأهيلهم لدراسة الماجستير والدكتوراه في جامعة الملك سعود.

واتفق الطرفان على توحيد أسئلة البحث العلمي للعنوان الواحد على مستوى أعضاء هيئة التدريس والطلاب، وتنفيذ الأبحاث العلمية المشتركة بين الكليتين والأقسام العلمية النظرية، على أن تشارك كلية طب الأسنان بجامعة الملك سعود في ورش العمل العلمية لتطوير البرنامج الأكاديمي في العام 2012م.



ونصت المذكرة على دعم مركز الشفة الأرنبية وشق قبة الحنك بجامعة عدن من خلال زيارات الفريق الجراحي الخاص بكلية طب الأسنان في جامعة الملك سعود..،وكذا الاستفادة من قسم الاعتماد الأكاديمي والجودة في جامعة الملك سعود وتطبيقه في جامعة عدن، على أن يتم تأهيل ثلاثة من أعضاء هيئة التدريس المساعدة بجامعة عدن في الحصول على دراسات في مجال تعليم النطق عند أطفال الشفة الأرنبية.

وأشارت المذكرة إلى تبادل خبرات الأساتذة الزائرين لكل الكليتين، وتبادل الخبرات الطلابية عن طريق التدريس الصيفي السنوي للمستويات الرابع والخامس بين الكليتين، وتنظيم دورات تأهيلية لأعضاء هيئة التدريس القياديين في جامعة الملك سعود.

وتضمنت نصوص المذكرة على دعم وتطوير قسم صحة الفم الوقائي بجامعة الملك سعود بأستاذ زائر من جامعة عدن في سبتمبر 2012م، وذلك لتدريب وتأهيل أعضاء هيئة التدريس والطلاب من جامعة الملك سعود، ومشاركة الكليتين في برنامج منظمة الصحة العالمية في مجال القضاء على تسوس أسنان الأطفال في الجمهورية اليمنية والمملكة العربية السعودية.

وجاء التوقيع على مذكرة التفاهم بين كليتي طب الأسنان بجامعتي عدن والملك سعود بناءاً لتوجيهات الدكتور/عبدالعزيز صالح بن حبتور رئيس جامعة عدن والدكتور/عبدالله عبدالرحمن العثمان مدير جامعة الملك سعود.

وكانت الدكتورة/مهجت أحمد عبده الدبعي عميدة كلية طب الأسنان بجامعة عدن والدكتور/خالد الوزان عميد كلية الطب بجامعة الملك سعود قد عقدا لقاءاً تعارفيًا بينهما بمدينة جدة بالملكة العربية السعودية ضم أساتذة ومسئولي كلية طب السنان بجامعة الملك سعود.

وتطرق اللقاء إلى قدرات وإمكانيات وخبرات كليتي طب الأسنان بالجامعيتين وسبل تطوير العلاقة بينهما واستفادة كل كلية من تجارب وخبرات الكلية الأخرى..، وأثمرت المناقشات بتوقيع مذكرة التفاهم بين الكليتين وتوطيد علاقة التعاون الأكاديمي بين بينهما.

على صعيد متصل ألقت الدكتورة/مهجت أحمد عبده الدبعي أمس الأول محاضرة علمية قيمة في قاعة كلية طب الأسنان بجامعة الملك سعود عن دور كلية طب الأسنان بجامعة عدن في الخدمة الصحية النوعية المقدمة لأمراض الشفة الأرنبية من خلال مركز الشفة الارنبية بجامعة عدن.

وذكرت في سياق محاضرتها التي تناولت فيها التطورات الحديث لعلم الشفة الارنبية وقبة الحنك على مستوى العالم أن مركز الشفة الارنبية بجامعة عدن يعد الأول من نوعه على مستوى الجمهورية اليمنية بل والجزيرة العربية.

وقد حضر المحاضرة جميع أساتذة كلية طب الأسنان بجامعة الملك سعود والفريق الخاص لمرضى الشفة الأرنبية بالجامعة.

إلى ذلك عبر الأخ/عميد كلية طب الأسنان بجامعة الملك سعود عن شكره وتقديره للدكتور/عبدالعزيز صالح بن حبتور رئيس جامعة عدن وللدكتورة/مهجت الدبعي عميدة كلية طب الأسنان بجامعة عدن على دورهما في تعزيز وتطوير علاقات التعاون بين الجامعتين الشقيقتين.

من جهتها قدمت الدكتورة/مهجت أحمد الدبعي الشكر والعرفان للملكة العربية السعودية ملكًا وحكومة وشعبًا على وقوفهم التاريخي مع الشعب اليمني في محنته وأزمته الصعبة العام الفارط 2011م، وأيضاً إلى الدكتور/عبدالله عبدالرحمن العثمان مدير جامعة الملك سعود وإلى الدكتور/عبدالعزيز صالح بن حبتور رئيس جامعة عدن والشيخ المهندس/عبدالله أحمد بقشان رئيس مجلس أمناء جامعة عدن على كل المساندة والدعم الذي قدموه لإنجاح زيارة وفد جامعة عدن لجامعة الملك سعود.





رأيكم يهــمنا

.