اخبار الكلية

28 اكتوبر, 2014 12:00:00 ص

موقع كلية طب الاسنان - جامعة عدن الإلكتروني



برعاية كريمة من معالي الأستاذ الدكتور/ عبدالعزيز صالح بن حبتور رئيس جامعة عدن ، افتتحت بكلية طب الأسنان ورشة العمل عن مواصفات البرنامج الاكاديمي والمساقات الدراسية لـ 30 مشاركاً من أعضاء هيئة التدريس بكلية طب الأسنان وتستمر لمدة خمسة أيام.



وفي افتتاح الورشة ألقى الدكتور/ حسين عبدالرحمن باسلامة نائب رئيس الجامعة للشؤون الأكاديمية كلمة رئاسة الجامعة نقل خلالها تحيات رئيس الجامعة الدكتور/ عبدالعزيز صالح بن حبتور، والذي تمنى لهذه الورشة التوفيق والنجاح، وأكد على اهتمام الجامعة بعملية المراجعة لبرامجها واعتمادها أكاديميا لتأكيد ريادة جامعة عدن، وتعزيز سمعتها الأكاديمية في التعليم العالي على المستوى المحلي والإقليمي، ولذلك فإن الجامعة تسعى دوما لإجراء تقويم شامل لبرامجها الأكاديمية ومراجعتها، للتأكد من فاعليتها وضمان جودتها، ومن أجل التعاطي الإيجابي والتفاعل الواعي مع المتغيرات الجديدة، والمتطلبات المتصاعدة من التعليم العالي.



واعتبر الأخ/ نائب رئيس الجامعة للشؤون الأكاديمية أن هذه الورشة تـُعد كأهم فعالية علمية تنظمها الجامعة ابتهاجًا بذكرى تأسيسها الخامسة والاربعين.



 من ناحيتها أفادت الدكتورة / مهجت أحمد علي القائم بأعمال عميدة كلية طب الأسنان أن هذه الورشة تهدف إلى إعداد مواصفات برنامج طب الأسنان ومساقاته الدراسية بحسب مدخل مخرجات التعلم والمعايير التي تطلبها وكالات الجودة في التعليم العالي.

من جانبه أوضح الأخ أ.د. عبدالوهاب عوض كويران مدير مركز التطوير الأكاديمي بجامعة عدن بأن مواصفات البرنامج مصدر مهم للمعلومات عن طبيعة البرنامج يستفيد منها الطلبة، والطلبة المتوقع التحاقهم مستقبلا بالبرنامج، فضلا عن أنها تساعد في تحقيق تفاهم مشترك بين المشاركين في البرنامج حول الأهداف ومخرجات تعلم البرنامج، وطمأنة المؤسسة التعليمية من أن مصممي البرنامج قد وفقوا في التحديد الواضح لمخرجات التعلم، وأنها قابلة للتحقيق. وهي كذلك مصدر مهم للمعلومات للمراجعين الداخليين والخارجيين، - الهيئات المهنية والتشريعية - هيئات الاعتماد الأكاديمي، أرباب العمل، وتسفيد منها المؤسسة التعليمية في الحصول على تغذية راجعة موثوق فيها من الطلبة والخريجين للتحقق من أن فرص التعلم التي وفرها لهم البرنامج كانت فاعلة في تعزيز مخرجات التعلم.

 

.

 





رأيكم يهــمنا

.