اخبار الكلية

30 اكتوبر, 2014 12:00:00 ص

موقع كلية طب الاسنان - جامعة عدن الإلكتروني


عدن/نصر باغريب:

اكدت الدكتورة/احلام هبة الله علي اسماعيل عميدة كلية طب الأسنان بجامعة عدن ان ورش العمل التي نظمت بالكلية حول مواصفات البرنامج الأكاديمي والمساقات الدراسية هي نشاطات متواصلة بعد توقيع اتفاقية جامعة عدن مع مجلس الاعتماد الاكاديمي وضمان الجودة بوزارة التعليم العالي والبحث العلمي، الهادف الى تقويم ومراجعة البرامج الأكاديمية الحالية وتطويرها بما يتواكب مع التطورات العلمية التي تشهدها كليات طب الأسنان في العالم المتقدم، وذلك لرفع مستوى الأداء الأكاديمي للكلية ولتأهيل كفاءات علمية عالية المستوى العلمي والمهاري من خريجي الكلية بما يمكنهم من التنافس مع مخرجات الجامعات العربية العربية والعالمية عالية المستوى من الكليات المناظرة لهذا التخصص.

وقالت الدكتورة/أحلام هبة الله علي اسماعيل ان ورشة العمل التي اختتمت اليوم الخميس (30 أكتوبر 2014م)، تناولت البرنامج الأكاديمي وصياغة المخرجات بكلية طب الأسنان وكتابة مخرجات التعليم وتوصيف المساقات التي تدرس في كليات طب الأسنان مع مراعاة الجديد في العالم والتحديث للمعلومات التي تقدم للطلاب في مختلف المساقات الدراسية بكلية طب الأسنان بجامعة عدن.

وأوضحت إلى انه من المقرر عقد ورش عمل خلال المدة المقبلة لاستكمال انجاز المعايير الخاصة بجودة الاعتماد الاكاديمي لـ (المستوى الأول/ البداية)، والمقررة من مجلس الإعتماد الأكاديمي والتي تشمل خمسة محاور رئيسة تتطرق الأولى إلى رسالة كلية طب الأسنان وأهدافها ورؤيتها والمعيار الثاني يتعلق بمواصفات البرنامج الأكاديمي والمساقات الدراسية والمستويين الثالث والرابع يتناولان البنية التحتية والمعيار الأخير والخامس حول الإدارة المالية.

وأعربت الدكتورة/أحلام هبة الله علي اسماعيل عن أملها بتحقيق طموحات كلية طب الأسنان بجامعة عدن ككلية متميزة على مستوى الجمهورية اليمنية، من خلال إنجاز معايير الجودة والاعتماد الأكاديمي الخمس "أنفة الذكر"، لتلبية احتياجات المجتمع في التخصصات الدقيقة لطب الأسنان، وذلك من خلال الخطط المستقبلية المرسومة لفتح مساقات الدارسات العليا (الماجستير)، لطب الأسنان وخاصة في المجالات التي يتطلبها القطاع الصحي في بلادنا في مجال طب الأسنان، والتي تعاني من عدم وجود أطباء متخصصين في أمراض الأسنان كامراض الشفة الأرنبية وشق قبة الحنك واللثة، وتقويم الأسنان والتعويضات السنية وطب الأسنان التحفظي أو الترميمات السنية، وجراحة الفم والأسنان..وغيرها من الأمراض التي يضطر المصابين بها للسفر إلى خارج البلاد لتعذر علاجها في الداخل بسبب عدم وجود الكادر الطبي المتخصص..، مشيرة أن كلية طب الأسنان بجامعة عدن تتطلع لأن تكون الكلية الرائدة في مجال التعليم الجامعي بهذه التخصصات العلاجية المهمة.

 





رأيكم يهــمنا

.